يستمر القاتل المعروف بـ (هوليداي) بمطاردة عائلة (فالكوني) الإجرامية بينما ترتفع طبقة جديدة من المجرمين بملابس رسمية في مدينة (غوثام). يشك باتمان في أن حليف سابق قد يكون القاتل المتسلسل.